Hot رسالة إلى الشيخ راشد

by محرز العماري | 21 أغسطس 2016 1 h 56 min

.

والآن وقد طفح الكيل وبات مستقبل البلاد في أيادي غير أمينة بتعبيد الطريق أمام الباجي قايد السبسي ليقدّم مشروع قانون عن طريق حكومته ينقّح به الدستور ليعود نظامًا رئاسيًّا بامتياز وسيكون أوّل مشروع تقدّمه حكومة الشاهد في شهر أكتوبر القادم وإن تمّ رفضه ستعلن عن تنظيم استفتاء في الغرض وبعد أن بانت بوادر عديدة تشير إلى أنّ جماعة القصر متّجهون إلى تضييق مساحة المناورة أمام النهضة باعتماد المثل “اشرب وإلاّ طيّر قرنق” وبات استفزازهم واضحًا للعيان بدءًا برفض تقديم أسماء لسيّدات يستحققن التكريم بمناسبة عيد المرأة بشبهة انتمائهنّ للنهضة ووصولاً إلى تعمّد تجاهلكم في قصر قرطاج بعد أن كان حضوركم شبه أسبوعي مع الباجي.

بعد كلّ هذا يا شيخ راشد لم يبق أمامكم إلاّ أن “توافق أو تنافق” وفي الحالتين تكونون سلّمتم تونس على طبق إلى ذئب اسمه عائلة السبسي وضحّيتم بتونس دون مقابل سوى هدنة وقتيّة لم تطلكم فيها سياط المؤامرة الأمنيّة لتُحاك ضدّكم، أقصد ضدّ قواعدكم، قضايا لا علم لها بها وستكون قريبًا جدًّا لتزجّ بهم الواحد تلو الآخر في السجون أو المنفى وسيكون الثمن باهضًا للغاية… إراقة أنهار من الدم ولا أدري وقتها سيكون لطفي زيتون وزياد لعذاري وعماد الحمامي في تونس أم لا… أمّا نور الدين البحيري فأنا متأكّد أنّه لن يطاله مكروه بما أنّه في فترة الدكتاتورية كان “يصوّر في جرانتو”.

يا شيخ تذكّر أنّك ميّت وكلّنا ميّتون وساعة الحساب تبدأ من القبر ولن ينفعك السبسي… وقتها، ستكون مآسي تونس في عنقك والملَكان عند رأسك يسألانك ماذا فعلت بتونس ؟!

.

بقلم محرز العماري

.

شكرًا لكم مسبقًا على توزيع هذا المقال باعتماد الأزرار التالية :

Source URL: http://plumes-libres.com/blog/2016/08/4809